على الانترنت

توجيهات بشأن الحجر الصحي

أرسل إلى صديق

X
   
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

توجيهات بشأن الحجر الصحي

توجيهات بشأن الحجر الصحي









حددت جهات طبّية في البلاد والعالم بأن أنجع الطرق لمنع انتشار فيروس الكورونا بين السكّان هي:
 

  1.  عبر حجر الأشخاص الذين خالطوا مرضى أو مشبوهين بالإصابة بالمرض لمدة تزيد عن ربع ساعة ولمسافة تبلغ حتى مترين.
  2. حجر المسافرين الآتين من خارج البلاد
  3. حجر مرضى كورونا إلى الوقت الذي لا يعودون فيه قادرين على إصابة الآخرين بالعدوى.
  4. حجر من تبدو عليهم أعراض ارتفاع درجة الحرارة، السعال، وما يشبهها من أعراض، حتى موعد لا يقل عن 48 ساعة بعد انتهاء الأعراض أو حتى موعد تلقي نتيجة سلبية في فحص كورونا.
يجب متابعة توجيهات وزارة الصحة بشأن حجر الأشخاص المخالطين لمريض ثبتت إصابته بالمرض.
 
يتوجب على من دخلوا إلى حالة الحجر الإبلاغ عن ذلك من خلال موقع الإنترنت الخاص بوزارة الصحة: إما من خلال الإبلاغ الذاتي في أعقاب العودة من الخارج، أو الإبلاغ الذاتي عن الحجر المنزلي في أعقاب التلامس مع مريض. وخلال فترة الحجر المنزلي سيتم الاتصال بالمحجور عليهم هاتفيا من جانب جهات من صندوق المرضى الذي يتبعون له.
 
إن بدت عليكم خلال فترة الحجر أعراض المرض، والتي تشمل ارتفاع درجة الحرارة فوق ٣٨ مئوية، السعال، مصاعب تنفسية أو أعراض تنفسية أخرى، يتوجب عليكم التواصل مع الطبيب الشخصي أو مع مركز الاستشارة الطبي التابع للئوميت الذي يعمل 
24/7، على هاتف رقم507*. 
 
 
في حال كانت لديكم أية احتياجات أخرى، فإنكم كزبائن لئوميت مدعوون للاتصال مع مركز خدمة الزبائن على هاتف رقم 507*، أو إرسال رسالة إلى طبيبكم الشخصي، أو إجراء محادثة فيديو معه، من خلال التطبيق الهاتفي الخاص بلئوميت أو من خلال موقع الإنترنت. أما زبائن لئوميت المحتاجين إلى أدوية خلال فترة الحجر الصحي فبإمكانهم طلبها من خلال التطبيق والحصول عليها في إرسالية حتى المنزل بتكلفة 15 شيكل، خلال 48 ساعة. أثناء التوصية على الدواء عليكم الإبلاغ بأنكم في حالة حجر صحي.
 
توجيهات من أجل الحجر الصحي الآمن
  • ننصح أن يتواجد خلال هذه الفترة شخص بالغ ويتمتع بالصحة في المنزل مع الشخص المحجور عليه، في دور الوصي والمعالج فقط. وننصح ألا تلعب هذا الدور النساء الحوامل.
  • ننصح قدر الإمكان إبعاد سائر أبناء العائلة ونقلهم مؤقتا إلى مكان سكن آخر.
  • خلال فترة العزل يجب المكوث في غرفة جيدة التهوية، بشكل منفصل عن سائر أبناء العائلة غير المحجور عليهم. يجب الإبقاء على الباب مغلقا.
  • أي خروج من الغرفة يجب أن يكون لفترات زمنية قصيرة قدر الإمكان، وذلك لأداء النشاطات الضرورية فحسب. ويجب أن يتم الخروج من الغرفة مع لبس كمامة تغطي كلا من الأنف والفم.
  • قدر الإمكان يجب تخصيص غرفة حمام خاصة للشخص المحجور عليه، ويجب الفصل بين فرشاة أسنانه والأدوات التي يستخدمها، والمناشف وأغطية السرير، عن سائر أغراض العائلة. من المهم أيضا تهوية غرفة المرحاض بشكل دائم.
  • خلال فترة الحجر، يحظر الخروج من الغرفة، يحظر إدخال زوار إلى المنزل، ويحظر الالتقاء بأشخاص آخرين.
  • في حال استقبال إرساليات الطعام، الدواء، الكتب، المعدات، وغيرها: يجب الانتظار إلى أن يترك موظف الإرسالية المنزل قبل فتح الباب.
  • يجب التأكد من الالتزام بقواعد النظافة العامة وغسل الأيدي في فترات متقاربة. ننصح باستخدام المناشف الورقية لتجفيف اليدين. هذا التوجيه يشمل الشخص المحجور عليه وأبناء عائلته القاطنين معه أيضا.
  • يجب تهوية المنزل قدر الإمكان.
  • يجب تطهير المساحات، أجهزة التحكم عن بعد، لوحات مفاتيح الحواسيب، مفاتيح إشعال الضوء، الألعاب، وغيرها بشكل يومي.
  • في كل مرة تخالطون فيها الشخص المحجور عليه أو لمس أدواته / أغطية سريره / مناشفه / نفاياته، يجب وضع القفازات أحادية الاستخدام. ولدى الانتهاء من استخدامها يتوجب إزالتها بحذر وغسل الأيدي جيدا.
 
توجيهات بشأن التحرر من الحجر المنزلي الناجم عن مخالطة مريض ثبتت إصابته بالمرض أو في أعقاب العودة من دول الخارج
 
من كان في إطار الحجر بعد مخالطته لمريض ثبتت إصابته بكورونا (في حال لم يخضع لفحص كورونا أو في حال حصل على نتيجة سلبية في فحص كورونا، يتم تسريحه من الحجر بشكل تلقائي بعد انقضاء 14 يوما من الحجر.
 
الحجر في أعقاب الإصابة بالمرض 
بالنسبة لمن أصيبوا بمرض كورونا (أولئك الذين جرى فحصهم وكانت نتيجة الفحص إيجابية) في غالبية الحالات: ما من حاجة لإجراء فحص إضافي قبل الخروج من الحجر. يتم تسريح المرضى من الحجر من قبل طبيبهم المعالج، وفقا للتفصيل التالي:
  • إذا كان الشخص مريضا ويعاني من أعراض وهو يعرف تاريخ ظهور هذه الأعراض: يجب عد عشرة أيام منذ بدء الأعراض + 3 أيام من دون أعراض الحرارة أو الأعراض التنفسية، يصبح المجموع 13 يوم حجر على الأقل. ويتم التسريح من الحجر وفقا لذلك، ومن قبل الطبيب.
  • إذا كان الشخص مريضا ولديه أعراض، لكنه لا يعرف تاريخ ظهور الأعراض: يجب العد عشرة أيام منذ الحصول على النتيجة الإيجابية لفحص كورونا، شريطة أن تكون هنالك 3 أيام من دون أعراض ارتفاع الحرارة أو الأعراض التنفسية. التسريح من الحجر يكون وفقا لذلك ومن قبل طبيب.
  • إذا كان الشخص مريضا، ومن دون أعراض: يجب عد عشرة أيام على الأقل منذ موعد الحصول على نتيجة فحص كورونا الإيجابي. يكون التسريح من الحجر وفقا لذلك وعلى يد طبيب.
  • هنالك أشخاص ملزمون بالخضوع لفحص كورونا إضافي قبل الخروج من الحجر، ومن ضمن أولئك: من كانوا داخل مستشفى في مرحلة ما من مراحل إصابتهم بالمرض، سكان المؤسسات التي يقطن فيها ذوو الاحتمالات العالية للإصابة (دائرة المعرضين للخطر)، والمعالجين في تلك المؤسسات (المؤسسات على شاكلة مؤسسات رعاية المسن والسكن المحمي)، من يعانون من تثبيط جهازهم المناعي.

لمزيد من التفاصيل، اضغطوا على رابط منشور المعلومات المرفق بشأن زمن الحجر 
 

الحجر المنزلي نتيجة الإصابة بالمرض / نتيجة إيجابية في فحص كورونا
من أصيبوا بكورونا (أي جرى فحصهم وكانت نتيجة فحصهم إيجابية) ليسوا بحاجة إلى إجراء فحص كورونا إضافي قبل خروجهم من الحجر. ويتم التسريح من الحجر المنزلي من قبل طاقم لئوميت.
يتم البدء بعد أيام المرض ابتداء من موعد أخذ العينات الأول الذي أظهر نتيجة إيجابية، أو إيجابية حدّية
 
فئة المرضى قواعد التسريح من الحجر
مريض مع / بدون أعراض ولم يتم نقله إلى المشفى 10 أيام على الأقل، من ضمنها يجب أن تكون الأيام الـ3 الأخيرة بلا أعراض
مريض تم نقله إلى المستشفى لسبب غير كورونا، أو تم نقله إلى المستشفى بعد إصابته بكورونا بنسبة خطورة تتراوح بين الطفيفة إلى المتوسطة 10 أيام على الأقل، من ضمنها يجب أن تكون الأيام الـ3 الأخيرة بلا أعراض
مريض تم نقله إلى المستشفى في حالة خطيرة / مصيرية عشرين يوما على الأقل ، من ضمنها يجب أن تكون الأيام الـ3 الأخيرة بلا أعراض
من هم موجودون في المستشفى نتيجة كورونا عشرين يوما على الأقل، إلى جانب مصادقة من قبل خبير في العدوى والتلوث
من يسكنون في دور الرعاية الدائمة ويواجهون خطر الإصابة الخطيرة بالمرض عشرين يوما على الأقل ، من ضمنها يجب أن تكون الأيام الـ3 الأخيرة بلا أعراض
الفئات الخاصة، على غرار من يخضعون لعلاج غسيل الكلي (دياليزا)، أو من يعانون من تثبيط مناعي وفقا لتوجيهات الطاقم المعالج