على الانترنت

عن صحة العائلة

أرسل إلى صديق

X
   
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

فيروس الكورونا

مرض جديد يحتل نشرات الأخبار منذ أسابيع. نوع جديد من فيروس الكورونا ينتشر في مدينة ووهان، الواقعة في مقاطعة هوباي في الصين، ويبدأ في الانتشار، و بالترافق مع هذا، تنتشر أخبار عن حالات إصابة أولية بالمرض في كل من أوروبا والولايات المتحدة.

فيروس الكورونا

مع انتشار الأخبار التي تفيد بفرض نظام حظر التجول على ٢٠ مليون إنسانا في الصين، وإقامة مستشفى بشكل خاص بهدف مواجهة الفيروس، وتصاعد أعداد الوفيات، والفحوصات الجسدية بعد السفرات بالطائرة خارج حدود الصين، ما من عجب أن الأمر يقض مضاجعنا جميعا.

دعونا ننظر للأمور بقليل من الرويّة الآن

ما هو إذا، فيروس  2019-nCoV، وكيف يمكن مواجهته؟

 

 

حتى تاريخ  29.01.20: 

المناطق التي أعلن عنها موبوءة: الصين

تقارير عن اكتشاف حالات إصابة بالفيروس في: الصين، هونغ كونغ، تايوان، اليابان، تايلاند، كوريا الجنوبية، ماليزيا، سنغافورة، نيبال، الولايات المتحدة، كندا، فرنسا، أستراليا، فيتنام، كمبوديا، ألمانيا، سري لانكا.

ما هي فيروسات كورونا؟ 

حين نقول كورونا، فإننا نقصد عائلة كبيرة من الفيروسات تتسبب في أمراض كثيرة، بدءا من الرشح ووصولا إلى أمراض أخطر بكثير على غرار ميرس (MERS-CoV) و سارس  (SARS-CoV). 

ينتقل فيروس كورونا من خلال أنواع مختلفة من الحيوانات (مثل الخفافيش، الجمال، والقطط). وفي حالات نادرة يمر فيروس كورونا بتغيير في هيئته، وحينها يصبح بإمكانه إشاعة العدوى بين البشر بل والانتقال من إنسان إلى آخر.

تشمل الأعراض المعتادة للعدوى ارتفاع درجة الحرارة، السعال، نزل الأنف، آلام الحلق، التهاب الأذنين، قصر النفس ومصاعب التنفس. وفي حالات أشد خطورة من شأن الفيروس أن يتسبب في التهاب رئوي، إخفاق تنفسي، فشل كلوي، بل وحتى الموت.

 

طرق الإصابة بالفيروس

تنتقل غالبية فيروسات الكورونا بنفس الطريقة، كما هو حال سائر الفيروسات التي تتسبب في مرض الرشح: من خلال العطس أو السعال، لمس وجه مريض أو لمس أيدي باب، أزرار مصعد، أو أغراض أخرى لمسها المرضى.

أصيبت الغالبية الساحقة من الناس، على الأقل مرة واحدة في حياتها، بواحد من أنواع الكورونا المختلفة، وقد حصل الأمر غالبا أثناء طفولتهم. وينتشر هذا الفيروس بشكل أكبر في فصلي الخريف والربيع.

بالنسبة لغالبية المرضى، تنتهي أعراض المرض بعد بضعة أيام.

تعرفوا الآن على : 2019-nCov

في وقت مبكر من شهر كانون ثاني ٢٠٢٠ أعلنت منظمة الصحة العالمية عن اكتشافها في الصين لنوع جديد من فيروسات كورونا: 2019 novel coronavirus، والذي يطلق عليه اختصارا اسم 2019-nCoV.

على مشارف نهاية العام ٢٠١٩ انتشر وباء هذا الفيروس في مدينة ووهان الواقعة في إقليم هوباي في الصين. وبعد شهر من الانتشار الأولي، أعلنت جهات صحية من الصين عن مئات حالات الإصابة بالمرض، بالذات في ووهان، إلى جانب عدد متصاعد من الوفيات. كما تم تشخيص حالات أولية من الإصابة بالمرض لدى السياح الآتين من ووهان. هذا المرض يتجول وينتشر، ومن المرتقب أن يصل إلى دول أخرى.

في الصين، تم الإعلان عن حالة طوارئ، ولكن ما من خشية على المستوى العالمي اليوم.

في بداية انتشار الوباء، انتشرت تقارير أيضا عن علاقة سوق الفواكه البحرية وسوق الحيوانات في مدينة ووهان بالأمر، ولكن بات واضحا اليوم أن جزءا كبيرا من العدوى تنتقل من إنسان إلى آخر. وليس من المعروف بعد مدى سهولة انتشار الفيروس. ويعزى الانتشار السريع للفيروس إلى التنقلات الشديدة للناس في أعقاب احتفالات رأس السنة الصينية.

هذا النوع من فيروس الكورونا يملك احتمالات التسبب بأمراض خطيرة، بل والموت. معلومات أولية تشير إلى أن الأشخاص الكبار في السن والأشخاص الذين يعانون من جهاز مناعي ضعيف يعيشون في خطر الإصابة المضاعف بالمرض. ومع ذلك، فإن غالبية المصابين بالمرض يتعافون منه بسهولة نسبية

وردا على انتشار المرض، فإن السواح الذين يتركون مدينة ووهان يجتازون فحوصات جسمانية قبل تركهم للمدينة، وفي الكثير من المدن يتم تطبيق إجراء الفحص الصحي على الآتين من هذه المدينة.

 

نصائح مركز مراقبة الأمراض في الولايات المتحدة ووزارة الصحة الإسرائيلية:

حتى الآن، لم تصدر تحذيرات سفر إلى الصين. انتبهوا إلى أن قيودا قد فرضت على التحرك في إقليم هوباي في الصين من قبل النظام الصيني. لقد قامت السلطات بوقف جميع حركة التنقل والمواصلات العامة من المدينة وإليها، وهي تدعو السكان إلى البقاء في المدينة.

هذا، ويدعو مركز مراقبة الأمراض الأمريكي ووزارة الصحة إلى الامتناع عن السفر غير الضروري إلى المنطقة الموبوءة.

في حال وكان لزاما عليكم السفر:

  • امتنعوا عن لمس المصابين بالمرض
  • امتنعوا عن لمس الحيوانات (سواء أكانت ميتة أم حية)، أو زيارة أسواق الحيوانات، أو لمس المنتجات ذات المصدر الحيواني.
  • يجب غسل اليدين بوتيرة كبيرة بماء وصابون لمدة عشرين ثانية في كل مرة. إن لم يتوفر الماء والصابون يجب استخدام مطهر يدين على أساس الكحول.
  • يجب الامتناع عن توثيق الصلات بالمصابين بالأمراض التنفسية الحادة.
  • المسافرين  من كبار السن ممن يسافرون وهم يعانون من مشاكل صحية أخرى، احتمالات إصابتهم بالمرض أكبر، وعليهم استشارة الطبيب المعالج قبل سفرهم إلى ووهان.
  • يجب ارتداء قناع جرّاحين ذو جودة عالية في المناطق المكتظة بالبشر.
بخصوص العائدين من المنطقة المصابة

إن كنتم قد زرتم المنطقة الموبوءة خلال الأسبوعين الماضيين وتشعرون بسوء، أو تعانون من ارتفاع درجة حرارة، أو سعال أو مصاعب في التنفس عليكم التوجه للحصول على علاج طبي بأقرب فرصة. الرجاء الاتصال مسبقا بالعيادة أو بغرفة الطوارئ وأبلغوهم بموضوع سفركم وبالأعراض التي تعانون منها.

 

امتنعوا عن ملامسة الآخرين

لا تقوموا بالسفر بواسطة المواصلات العامة أثناء إصابتكم بالمرض

عليكم تغطية الفم والأنف أثناء عطسكم أو سعالكم. ننصحكم استخدام المحارم الورقية أو كم البلوزة، لا أيديكم

يجب عليكم تغطية أنوفكم وأفواهكم بقناع جرّاحين أو بواسطة قماش آخر متوفر، إلى أن يفحصكم الطبيب

يجب عليكم غسل أيديكم بالماء والصابون في فترات متكررة

لدى دخولكم إلى العيادة أو إلى غرفة الإنعاش، عليكم فورا إبلاغ موظف الاستقبال أو الممرضة عن أعراض المرض وعلاقتها بمكوثكم في منطقة موبوءة خلال الأيام الـ ١٤ الأخيرة التي سبقت ظهور الأعراض.

ستتم معالجة الأشخاص المشتبه بإصابتهم بالكورونا في غرف معزولة في المستشفيات، مع ضمان توفير الحماية الفردية للطاقم المعالج.

 

 

اضغطوا على الرابط   من أجل الحصول على مزيد من المعلومات من وزارة الصحة