على الانترنت

نمط حياة صحي لجميع أفراد العائلة

أرسل إلى صديق

X
   
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

التنظيف الطبيعي

في كل عام يتضرر الأطفال والبالغون بسبب استخدام مواد التنظيف. إن المواد الكيماوية القوية الموجودة في مواد التنظيف تضر بالجلد، وبالجهاز التنفسي، وبالعيون، وبالجهاز الهضمي. فهل هنالك بديل عنها؟

التنظيف الطبيعي
ها قد جاء الربيع! وها هي عمليات التنظيف في جميع المنازل البلاد قد بدأت بعد فصل الشتاء الطويل. إننا نقوم بتنظيف الزوايا، والغبار، والحمامات والسجّاد، والفرن والبراد، والخزائن والشبابيك. وهكذا، تصيبنا جميعا حمّى التنظيف، وننشغل بهذه التنظيفات بشكل أكبر في كل يوم في هذه الفترة التي تتلو فصل الشتاء. نحن نقوم بجلي البلاط وتطهيره بإمعان. نستخدم الكلور، ومواد التنظيف الصناعية، والصودا الكاوية، والمبيدات الحشرية . كل هذه المواد ما هي إلا جزء بسيط من المواد التي نستخدمها لكي ننظف ونطهّر ونلمّع ونعقّم منازلنا. 
                       
الخطر الكامن في التنظيف 

انتبهوا! إن جزءا من المواد التي نستخدمها في التنظيف هي مواد سامة وخطرة! عمليا، يدّعي الخبراء بأن المنزل المتوسط توجد فيه في المعدّل نحو 62 مادة كيماوية سامة، قد تتسبب بالضرر للجلد، للعيون، للجهاز الهضمي وللجهاز التنفسي، كما أنها قد تلوث الهواء وماء الشرب. إن مواد التنظيف هذه تتسبب بأضرار لنا ولأطفالنا وللبيئة بأكثر مما تضر الجراثيم والأوساخ التي نحاول إزالتها. إن غرف الطوارئ في البلاد قد أعلنت أن هنالك ارتفاعا تتراوح نسبته ما بين 25-33% في نسبة المصابين من حوادث التنظيف خصوصا على مشارف عيد الفصح، حيث ينشغل الناس بالتنظيفات، إلى جانب كمية كبيرة من الأضرار الصغيرة، التي لا يتم الإبلاغ عنها.

بدلا من تعريض صحتكم وصحة أطفالكم للخطر، وبدلا من الإضرار بالبيئة، جمعنا من أجلكم قائمة من مواد التنظيف الطبيعية. إن هذه المواد تنظف وتطهر، في بعض الأحيان بشكل أفضل بكثير من المواد الصناعية. كما أن سعرها منخفض بشكل كبير، وهي بكل بساطة أفضل للبيئة، وأفضل لنا ولعائلتنا. جرّبوها، ستربحون!
مواد تنظيف طبيعية  من أجل صحتنا جميعا
  • الخل العادي (5% خل حمضي غذائي) يستخدم كمطهر طبيعي، وهو مزيل فعّال للدهون، ويزيل التكلسات بسهولة، كما أنه يعد مادة تنظيف ممتازة للشبابيك، والشايش، وغيرها. من أجل تنظيف ماكينة الجلي املأوا آنية بكوبين من الحامض وضعوها في القسم العلوي من الجلّاية. شغلوا الجلاية من دون وجود أواني أخرى، على برنامج التسخين. وفي نهاية العملية لاحظوا كيف صارت الجلّاية تلمع! إن الخل فعال أيضا في إزالة التكلسات. ننصحكم بسكب حامض داخل كيس نايلون وربطه حول رأس الدوش في الحمام. انتظروا 12 ساعة وأزيلوا الكيس بحذر. النتيجة: ذاب الكلس وصار رأس الدوش يلمع.

  • الكربونة (بودرة صودا الشرب): حين يتم خلطها بالليمون أو الخل تقوم بعمل تنظيف رائع. إن الصودا تقوم بتحييد الروائح السيئة (داخل البراد، في الأثاث، وعن السجاد، مثلا)، كما أنها تمتص الدهون من البقع المتسببة عن الزيت وغيرها. لكي تتمكنوا من تنظيف الفرن، حضّروا خليطا ثقيلا من الصودا والماء، ادهنوا الأجزاء الداخلية للفرن ومن ثم قوموا بمسحها بلطف بعد بضعة ساعات.

  • الليمون المستعمل: يعد مادة تنظيف رائعة، ننصحكم بالاحتفاظ بقشور الليمون المعصور إلى جانب المجلى وبعد ذلك تمريرها على المجلى بعد كل مرة تقومون فيها بغسيل الأطباق. سيبقي الليمون المجلى برائحة لطيفة. كما أن بإمكانكم استخدام الليمون المستعمل في تحضير معجون لتنظيف الأطباق. هذا المعجون آمن وصحي ولا يترك سموما على صحون الطعام. قوموا بجمع الليمون المستخدم داخل مرطبان محكم الإغلاق فيه القليل من الخل. وحين يمتلئ المرطبان اطحنوا الليمون باستخدام مطحنة الطعام واحتفظوا بالمعجون الناتج تحت المجلى. هذا المعجون ممتاز للصحون ولشطف الأرض. وإلى جانب ذلك، فبالإمكان إدخال قشور الليمون إلى آنية مليئة بالخل البسيط, بعد 3-4 أيام ستتمكنون من استخدام السائل الناتج من أجل تنظيف الأرض، وتطهير المسطّحات ، أو تخفيفه بالماء من أجل تلميع النوافذ.

  • الليمون الطازج: هل قمتم بتقطيع اللحم؟ الأسماك؟ قوموا بتمرير نصف ليمونة على مسطح التقطيع من أجل تطهيره.  هل يتطلب مسطّح التقطيع فركا جيدا؟ أنثروا ملح الطبخ على المسطح وقوموا بفركه باستخدام قطعة ليمون. من أجل تنظيف الميكروويف، قوموا بخلط عصير الليمون والخل في آنية مناسبة للمايكروويف. قوموا بتشغيل الجهاز لدقيقتين. أبقوا الميكروويف مغلقا طيلة عشرة دقائق، ولدى قيامكم بفتح الميكروويف قوموا بمسح جوانبه الداخلية.

  • قشور البرتقال: مواد تنظيف لطيفة للبلاستيك، الشايش، وغيرها. إجمعوا جميع القشور، أدخلوها إلى آنية مليئة بالماء وقوموا بغليها. بعد تبريد وتصفية الماء تحصلون على مادة تنظيف ممتازة للمسطحات والأرض. بالإمكان الاحتفاظ بالمادة في آنية زجاجية في مكان مظلم وبارد.

  • الخل، زيت اللافندر، وزيت شجرة الشاي: ننصحكم بخلطه في آنية رش الرذاذ (שפריצר) واحصلوا على مطهّر، ينظف، يلمّع، ويزيل التكلسات ويمنع التعفن، ننصحكم بشكل خاص باستخدامه في الحمامات ومناطق الاستحمام.

  • زيت الزيتون وعصير الليمون: بالإمكان استخدامه في تلميع الأثاث الخشبي، من دون الاضطرار إلى استخدام كيماويات، هذا الخليط يترك رائحة رائعة على المسطّحات.